الرئيسية / قصص نجاح / هاني أبو أسعد، فلسطيني يمثل المخرجين العرب في هوليوود

هاني أبو أسعد، فلسطيني يمثل المخرجين العرب في هوليوود

لطالما سمعنا عن الكثير من الممثلين و المخرجين العرب الذين ذاع صيتهم عالمياً وبرزوا في أدوارهم، ولكن بطلنا في هذه المقالة تميّز في كونه المخرج العربي الوحيد في هوليوود بعد إخراجه للفيلم الأمريكي “الجبل بيننا” أو “the mountain between us”، كما أنه أخرج العديد من الأفلام المميزة ذات الرسالة السامية، وحصد عنها العديد من الجوائز العالمية.

بداياته

في سن العشرين هاجر أبو أسعد إلى هولندا لدراسة الديناميكا الهوائية، ليعمل بعدها مهندساً للطيران لعدّة سنوات، ولكنّه سرعان ما اكتشف شغفه بالإخراج السينمائي، فانتقل للعمل كمخرج في قناة BBC البريطانية، وكانت بدايته المتواضعة هناك، حيث أنشأ شركة “أيلول” للإنتاج السينمائي بالاشتراك مع المخرج الفلسطيني رشيد المشهراوي.

أفلامه الفلسطينية

بالرغم من البعد الجغرافي عن بلده، إلا أن فلسطين بقيت حاضرة في قلب ووجدان هاني، إذ كان حسّه الوطني حاضراً في أغلب أفلامه.

ففي مقابلة أجراها مع قناة (dmc) عرّف عن نفسه قائلاً: “فلسطيني، ولدت في مدينة صغيرة اسمها الناصرة، محاطة بالاحتلال مع نافذة وحيدة إلى العالم الخارجي وهي الأفلام”.

تحمل أفلام أبو أسعد لمسة خاصة وجميلة، فهي تخاطب الجميع ليس فقط مناصري القضية الفلسطينية، وهي بذلك تتعدى حدود المنطقة العربية إلى محيط أوسع، لتصل إلى كل من لا يرى عدالة قضيتنا.

فيلم “الجنة الآن” والانطلاق للعالمية

يعد فيلم “الجنة الآن” الذي صدر عام 2005، من أشهر أفلام هاني على الإطلاق، حيث حصل على جائزة (غولدن غلوب)، وجائزة مهرجان برلين للسينما العالمية والعديد من الجوائز الأخرى، كما أنه ترشّح لجائزة الأوسكار.

أثار الفلم عند عرضه كثيراً من الجدل نظراً لحساسية الموضوع، حيث يتناول قصة آخر 48 ساعة في حياة شابّين فلسطينيين يستعدان للقيام بإحدى العمليات الاستشهادية. تباينت الآراء حوله بين مشيّد ومنتقد، كما طالبت “إسرائيل” بنسب الفيلم إليها، لأن صانع العمل من الفلسطينيين الذين يعيشون داخل الخط الأخضر.

ولم تخلو مرحلة الإنتاج من تحدّيات وعقبات، إذ قامت المروحيات الإسرائيلية بقصف سيارة كانت قريبة من موقع التصوير في مدينة نابلس، مما دفع ستة من طاقم العمل للتخلي عن مشاركتهم في الفيلم بصورة نهائية.

فيلم “عمر”

من أفلام هاني الرائعة  فيلم “عمر” الذي صدر عام 2013، ونال جائزة أفضل فيلم في مهرجان دبي السينمائي، ونافس على جائزة الأوسكار لأفضل فيلم أجنبي، بالإضافة إلى حصوله على خمس جوائز في مهرجانات السينما الدولية، والعديد من الجوائز الأخرى في مهرجانات مختلفة.

أول فيلم هوليوودي يخص هاني

اليوم لا يُذكر هاني أبو أسعد إلاّ ويُذكر معه فيلمه المميز “The mountains between us” أو “الجبل بيننا” الذي اقتحم به عالم هوليوود من أوسع أبوابه، ويحكي الفيلم قصة جرّاح أعصاب “Idris Elba” وصحفية “kate Winslet”، ينجوان من تحطّم طائرة على أحد القمم الباردة المعزولة، وتبدأ معاناتهم هناك.

بالرغم من نقد البعض للفيلم، حيث وصفوه بأنه تجاريّ نوعاً ما، إلا أنّ أبو أسعد استطاع به الوصول إلى هوليوود ليكون الممثل الحالي الوحيد للمخرجين العرب هناك.

شاهد أيضاً

رابح صلاح الدين وفريقه

شخص ذو 22 ربيعًا يدرّب 140 طفلًا

لدى مرورك بجانب مدرسة حزما للذكور، يلهمك عدد أطفال كبير جدًا بلون أزرق، وشاب يتحكّم بحركاتهم من خلال كرة واحدة تجمعهم، إنه مدرب كرة القدم رابح صلاح الدين.